منبر كل الاحرار

تعز .. قوت موالية للإصلاح تلاحق المحتفيين باربعينية صالح وتداهم منازل عدداً منهم

الجنوب اليوم | خاص

نفذت قوة عسكرية تابعة للواء 35 مدرع الموالي للإصلاح اليوم السبت حملة ملاحقة لكافة المتورطين باقامة أربعينية صالح ، التي أقيمت في مديرية الشمايتين غرب تعز .
ووفقاً لمصادر محلة فقد باشرت القوة المتحركة من اللواء35 مدرع الذي يقودة العميد صادق سرحان اليد اليمني للجنرال علي محسن الاحمر بتعز بتفتيش عددا من منازل المطلوبين كان من بينهم منزل الشيخ عادل محمد أحمد الأصبحي ، الذي جهز الفعالية واقامها مع عدد من القيادات المؤتمرية في عزلة الأصابح بالمديرية .
وقالت قيادة الحملة : أن الحملة وصلت تطالب من الاصبحي تسليم نفسة والتحقيق معه ، وتفاجئت الحملة بأطلاق رصاص ، مما استدعاء من الحملة الرد ومتابعة المتمردين .
مضيفين : أن القوة داهمت منزل الشيخ عادل الأصبحي لالقاء القبض عليه ، ولم يكن متواجدا ، وقاموا بالتواصل معه ، فقام بالتلفظ بالألفاض البذيئة والنابية ، التي تسيئ لقيادة اللواء ولاسر الشهداء .
وأوضحت قيادة الحملة : أن عادل الاصبحي اخرج اسرته وهرب من المنطقة قبل وصول الحملة وترك مسلحين يحرسوا منزلة ، ولم يكن في منزلة أي فرد من اسرته .
وأكدت قيادة الحملة على ضبط عدد من المسلحين في بيت الاصبحي مع متفجرات واسلحة ووثائق تؤكد ارتباطه بخلية ” سونيا الخبتي ” زعيمة خلايا المتفجرات والتي عُرفت بجاسوسيتها للمليشيات الإنقلابية .
كما ضبطت القوة التابعة لقيادة اللواء عددا من الذين اعدوا وشاركوا في الفعالية المشبوهة، معلنين ان الحملة مستمرة بضبط بقية المطلوبين.
وقال مصدر عسكري في اللواء ٣٥ مدرع : أن قائد اللواء تواصل مع القوى السياسية في التربه واعيان المنطقة للتواصل مع مدير المديرية المسؤل الاول لمثل هذه الامور ، موضحا لهم أن الجيش لايتدخل في القضايا السياسيه الا في حالة اسنادهم بالضبط بطلب من قيادة المديريه وادارة الامن .
واضاف المصدر : أن مدير المديرية لم يحرك ساكنا ، وتم التواصل من قبل القوى السياسية والاحزاب في المنطقه ، وشباب فبراير ، وأسر الشهداء، بالقائد الحمادي ومناشدته لضبط المذكورين، الأمر الذي لبى اللواء ٣٥ مدرع المناشدات وقام بضبط المطلوبين، اخمادا وتجنبا لأي فتنه قد تحدث من قبل أطراف أخرى .

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com