منبر كل الاحرار

إجماع حراكي على رفض دعوات الإنتقالي لجر الجنوب إلى مربع العنف

الجنوب اليوم | خاص

 

رفضت مختلف فضائل الحراك الجنوبي دعوات المجلس الانتقالي الجنوبي التابع للإمارات، وفي حين دعا المجلس الثوري للحراك الجنوبي بقيادة الزعيم حسن باعوم إلى الاستمرار في الثورة الجنوبية الرافضة للغلاء والاحتلال والسيطرة الأجنبية على مقدرات الجنوب، رافضاً أي محاولات لجر الجنوب للعنف ورهن القرار الجنوبي بأيدي دول “التحالف “.
قال الناطق الرسمي المقاومة الجنوبية عدنان السيد أن المقاومة الجنوبية ترفض رفضًا قاطعًا للفوضى التي جاء عن البيان الصادر من قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي ، ودعت أبناء الجنوب إلى عدم الانجرار للعنف ، وأكدت أن المرحلة التي يمر بها أبناء الجنوب مرحلة معقدة وصعبة ولكن تردي الأوضاع المعيشة ، لا يدعي إلى الفوضى او تخريب ولَكن بحاجة الى حلول وبناء للمؤسسات ، وعبرت المقاومة الجنوبية رفضها لسفك الدماء الجنوبية ، ورفضت رفضنا القاطع الذي دعاء لها المجلس الانتقالي في بيانه للسيطرة على مؤسسات الدولة وأعدت ذلك محاولة لإحداث فراغ سياسي ومؤسسي في البلاد والقيام بأثارة الفوضى التي تمس مصلحة الوطن والمواطن.
وحملت المقاومة ” المجلس الانتقالي المسؤولية الكاملة من الوقوف خلف اعمال الشغب والتي يفتعلها خدمة نفسها مشبوهة تنفيذا لأوامر اسياده وعن اي قطرات دم تسفك كما حدث في 28 يناير التي ترتقي الى جرائم حرب ، وطالبت دولة التحالف بوضع حد لتلك التداعيات التي تزيد من معاناة الشعب الجنوبي ولا تخفف منها .
وأكدت المقاومة الجنوبية انها مع حق التظاهر السلمي الذي لا يضر بمؤسسات الدولة وطالبت التحالف وحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي بسرعة وضع حل لللازمة الاقتصادية لقطع طريق من يريدون العبث بأمن الوطن واستقراره.
يشار إلى أن معظم الفصائل الجنوبية المنخرطة في إطار الحراك الجنوبي رفضت دعوات الإنتقالي الجنوبي التابع للإمارات والذي دعا الأربعاء الماضي إلى السيطرة على المؤسسات العامة للدولة في الجنوب .