منبر كل الاحرار

هادي يتعامل مع قيادات الجنوب كمرتزقة ويصرف 150 مليون لشرائهم

الجنوب اليوم  | خاص

 

يتعامل الرئيس عبدربه منصور هادي مع أبناء الجنوب كمرتزقة يحركهم المال حيثا شاء، لا يؤمن الرجل الذي ينحدر إلى محافظة أبين الجنوبية أن أبناء الجنوب لديهم قضية لأتقبل البيع والشراء ، بل قضية وطن قدم شعب الجنوب من اجلها خيرة رجالة خلال السنوات الماضية .
هادي الذي دخل الجنوب الذي طرد منها عقب احداث عام 1986م فوق دبابة كمحتل، ورغم ذلك الجرم التاريخي الذي لايزال وصمة عار في جبين هادي، إلا أنه يتعامل مع أبناء الجنوب من قيادات وطنية كمرتزقة ويسعى لشراء ولائهم كرئيس لنظام 7/7 .
ما عجز عنه عفاش يعيد تكراره هادي متجاهلا دماء شهداء الجنوب وحقهم الذي تكفله كل القوانين في حق تقرير المصير، فمصير الجنوب لا تحققه أموال هادي كما فشلت من قبلة ملايين صالح ، بل شعب الجنوب وهو ما يؤمن به شعب الجنوب .
الغريب في الأمر أن هادي الذي يعد حالياً مجرد ضيف في دولة الجنوب يسعى لاختراق كل الحواجز الممنوعة ويسعى لشراء ولاءات قيادات جنوبية لتأييد نظام الاحتلال الذي يرأسة .
مصادر في مدينة عدن التي تعاني تدهور حاد في الخدمات أكدت قيام هادي في صرف مبلغ 150 مليون ريال من حساب إيرادات  محافظة عدن لمستشارة أو رئيس مايسمى بحراك الشرعية ياسين مكاوي لشراء ولاءات لهادي ونظامه واختراق الحراك الجنوبي من الداخل واجهاض أي مطالب بدولة جنوبية مستقلة .