منبر كل الاحرار

محمد علي أحمد .. المجلس الإنتقالي الجنوبي فاقد للقرار واداة إماراتية صرفه

الجنوب اليوم | خاص   

 

فضح القيادي الجنوبي المعروف محمد علي أحمد المجلس الإنتقالي الجنوبي ، واكد بن علي أن المجلس الإنتفالي الجنوبي فاقد للقرار ، وقرارة مصادر من قبل الإمارات العربية المتحدة ، وإتهم بن علي قيادات الإنتقالي الجنوبي بالعمل مع الإمارات بصورة مفضوحة بأسم الجنوب والقضية الجنوبية ، مشيراً إلى قيادات الإنتقالي لايمثلون الجنوب في دعواتهم لحوار جنوبي جنوبي ، وإنما باتو يمثلون الإمارات التي تديرهم وتوجههم وفقاً لمصالحها في الجنوب .
وقال بن علي في كلمة سياسية وجهها بمناسبة شهر رمضان المبارك ، انه اختار الانتساب إلى الائتلاف الوطني الجنوبي عقب حوار سياسي أجراه مع قيادات المجلس الانتقالي ووجد انهم لايمتلكون قدرة الرد سياسياً بينما يملك اطراف الشرعية لاتملك قراراها ايضاً .
وقال بن علي أن اللهث وراء المصالح الضيقة واستباق الأحدث  أو  زرع الأوهام من قبل بعض الاطراف الجنوبية ستؤدي الى قطع الطرق أمام أي جهود وطنية تهدف الى لملمت الصفوف والوصول بشعبنا الى طريق الحرية وتحقيق هدفه ، واكد على وحدة ضرورة وحدة الصف والقرار السياسي الجنوبي في أطار واحد وتحت قيادة جنوبية موحدة على أساس تحقيق الهدف الذي يرتضيه شعب الجنوب ، مشترطاً ان تكون ذلك عبر الشراكة في القرار السياسي الممثل بالحراك الجنوبي السلمي كممثل شرعي وحامل للقضية الجنوبية على أساس القرار الأممي 2140 الداعم للحوار الوطني , وما تحقق لشعب الجنوب عبر الحوار الندي وما توافقت عليه الأطراف في فريق 8 8 الى قبل انسحابنا والذي يعطي لشعب الجنوب حق تقرير المصير بعد فترة انتقاليه لدولة فدرالية من إقليمين وليس ستة اقاليم, أضافة الى تمسكنا بثوابتنا الوطنية ورؤيتنا وميثاق الشرف الوطني الجنوبي والتمثيل الوطني الجنوبي العادل لكل محافظات الجنوب الست في أطار جنوبي قادم .
واضاف ” هذه هي نقاط حوارنا مع الطرفين الممثلين للشرعية والمجلس الانتقالي ومن خلال لقاءاتنا بممثلي الانتقالي كانت أكثر ردودهم انهم لا يمتلكون القرار في الرد او الالتزام بذلك ووعدوا بالرد علينا ولكنهم فعلا لا يمتلكون القرار أو حرية التصرف والالتزام ”
واشار إلى ممثلي الشرعية هم الأفضل ووعدوا بأن تكون هذه النقاط والشروط اساس الاطار الذي يتبنوه ، لذا هم خيارنا الأفضل الى أن يخلوا بوعدهم ونحن في الأخير أصحاب القرار فلن نقبل إلا بما يرتضيه شعب الجنوب .